خصوصية وضع الاوقاف في فلسطين




خصوصية وضع الاوقاف في فلسطين

تعاني الاوقاف عامة في البلاد الاسلامية من مشاكل يمكن تلخيصها فيما يلي :

1 -تدني مردودها المادي وتحولها من مصدر لادرار الربح الى عالة على ميزانية الدولة .

2 -غياب الادارة المتخصصة في تنظيم الاوقاف وابتكار مشاريع داعمة لجهودها .

3 -قصور في القوانين و التشريعات المنظمة للاوقاف . انظر (القحف،2001)، (الخيري،2007)،(مسدور،غير مؤرخ) و (الجرف ،غير مؤرخ) لكن الاوقاف الاسلامية في فلسطين تعاني اضافة لهذه المشاكل مشاكل اخرى تتعلق بالاحتلال الصهيوني من اهم هذه الاعتداءات التهويد للعقارات الوقفية خصوصا في القدس والخليل ومنع ترميمها واستثمارها ،

اضافة الى ذلك رصد (عمر،2002 (في عينة من 24 اعتداءا في مناطق الضفة الغربية من دون القدس فقط توزعت على الشكل التالي

- 50 % من الاعتداءات تتمثل في الاعتداء على الاوقاف لصالح الاغراض المدنية مثل ضم الاراضي للمستوطنات ومصادرة العقارات لاستخدام المستوطنين .

- حوالي 30%من الاعتداءات تتمثل في الاعتداء على الاوقاف لصالح الاغراض العسكرية مثل مصادرة الاراضي الوقفية لاغراض اقامة المواقع العسكرية ونقاط التفتيش والموافقة .

- باقي الاعتداءات كانت بتدمير الممتلكات الوقفية لصالح اقامة بنى تحتية للمستوطنات مثل شق الطرق واقامة محطات الكهرباء

التعليقات