تاريخ العصور البرونزية في مدينة يافا


لم تمد الاكتشافات الأثرية التي أجريت في مدينة يافا العلماء حتى الآن, بالأدلة المباشرة الكافية للتعرف على جميع المجالات الحضارية للمدينة في العهد الكنعاني, إلا أنه من الممكن التعرف على بعض الجوانب الحضارية للمدينة من خلال الآثار والمخطوطات التب عثر عليها سواء في المدينة, أم في المدن الفلسطينية الأخرى, أم في الأقطار العربية المجاورة ذات العلاقات المباشرة وغير المباشرة مع مدينة "يافا" وبخاصة في مصر, وسورية, ولبنان, والأردن.

 

وتبين من الأدلة الأثرية المختلفة التي عثر عليها في مواقع متعددة من المدينة وضواحيها, وجود مخلفات تعود إلى عصور البرونز, وتمتد إلى الفتح العربي الإسلامي, على الى الرغم من تعرض المدينة للعديد من النكبات في مسيرتها الحضارية التي ابتدأتها منذ خمسة آلاف سنة تقريباً. وتشير تلك المصادر إلى أن يافا من أقدم المدن التي أقامها الكنعانيون في فلسطين, وكان لها أهمية بارزة كميناء هام على البخر المتوسط, ومُلتقى الطرق القديمة عبر السهل الساحلي.